Menu
» «
الصحة

استشاري: النوم الصحي يعزز طاقة الجسم لأداء فريضة الحج

دعا استشاري الأمراض الصدرية واضطرابات النوم البروفيسور سراج عمر ولي، ضيوف الرحمن، إلى ضرورة الاهتمام بالنوم الصحي عند التوجه لفريضة الحج، حتى يتمكن الجسم من تنفيذ كل عملياته الحيوية والجسدية بكل يسر وسهولة.

وقال إن الحاج يبذل جهوداً كبيرة طوال أيام الحج، وينتقل مشياً على الأقدام لمسافات متباعدة، مما يتطلب منه إعطاء الجسم كفايته من ساعات النوم والراحة في الفترات المخصصة للنوم ليلاً، والأفضل صحياً النوم 8 ساعات متواصلة والاستيقاظ مبكراً، فذلك يساعد في أداء الفريضة دون متاعب.

وأكد أن أهمية النوم الصحي في الحج تكمن في كونه يمنح الطاقة لنشاط أكثر خلال اليوم، ويساعد الجسم على مكافحة الأمراض عن طريق تعزيز الاستجابة الدفاعية لجهاز المناعة، إضافة إلى المحافظة على مستويات سكر الدم المناسبة، والمساعدة على التركيز والتفكير، تحسين مستوى اليقظة.

وطالب البروفيسور ولي ضيوف الرحمن بضرورة تجنب السهر لساعات متأخرة، فذلك يؤدي إلى الشعور بالنعاس المفرط أثناء النهار، والصعوبة في النوم أو البقاء في حالة استيقاظ لفترات طويلة، ونقص الطاقة، والصعوبة في التركيز، والشعور بالصداع، وغير ذلك من الأعراض.

وتابع أن الإنسان يمر أثناء نومه بمرحلتين، إذ تحدث عدة أمور في كل مرحلة وهي: أولاً: النوم العميق، وفي هذه المرحلة يزداد تدفق الدم إلى العضلات، وتتم عملية صيانة الجسم ونمو الأنسجة، وإعداده للنشاط في اليوم التالي، وإفراز الهرمونات المهمة لعملية النمو والتطور، ثانياً: مرحلة نوم حركة العين السريعة (النوم الريمي)، وفي هذه المرحلة ينشط المخ وتبدأ الأحلام، ويكون الجسم غير قادر على الحركة، وتكون نبضات القلب مضطربة وكذلك التنفس، ويحتاج الجسم إلى المرور بكلا المرحلتين ليحصل على نوم صحي، فالذين تتم مقاطعة نومهم بشكل متكرر قد لا يحصلون على كفايتهم من بعض مراحل النوم.

ونصح ضيوف الرحمن بضرورة البقاء في أماكن الظلّ قدر الإمكان، للوقاية من ضربات الشمس، واستعمال المظلات الشمسية البيضاء للوقاية من أشعة الشمس، والحرص على الوجود في الأماكن ذات التهوية الجيّدة، وخصوصاً في سكن الحجاج، والحفاظ على مستوى السوائل في الجسم عن طريق تناول الماء بشكل معتدل والعصائر الطازجة دون إرهاق الجسم، وتجنب أماكن الزحام الشديد والتدافع حتى لا يعرض الحاج نفسه والآخرين للخطر، واستخدام الكمامات للوقاية من أمراض الجهاز التنفسى، وخصوصا بالنسبة لمرضى الربو وأصحاب المناعة الضعيفة.

وأكد استشاري طب النوم، على الحجاج ضرورة الحرص على الالتزام بسلوكيات النوم الصحي من خلال التأكد من أن المخيّم أو مكان النوم يساعد على النوم الجيد، والتوقف عن استخدام الأجهزة الإلكترونية قبل وقت النوم بساعة على أقل تقدير، وتجنب تناول مشروبات الكافيين (الشاي والقهوة) قبل النوم بثلاث ساعات حتى لا يتعرض الحاج إلى الأرق الليلي، وكذلك تجنب المأكولات الثقيلة قبل النوم والتي ترهق المعدة.


إقرأ في المصدر

أخبار مختارة